الإفتقار الى التمويل | سلطة المياه
تاريخ النشر: 2017/09/25

الإفتقار الى التمويل

الإفتقار الى التمويل

qالمانحون من أصحاب المصلحة الهامين في قطاع المياه الفلسطينية ، والحوافز، والسلوك تؤثر بشكل كبير على الاستثمار ومشاريع التنمية .
qيؤدي الوضع السياسي في كثير من الأحيان الى تعقيد مواقف الجهات المانحة ، حيث كان هناك نقص في فعالية التنمية والحاجة المتكررة للعمل في حالات طوارئ بدلاً من أساس استراتيجي.
qلكل  جهة مانحه  نهجها الخاص  ورد فعل على جدول الاعمال السياسي ،بما في ذلك إعادة تقييم أو تأجيل تمويل المشروع .
qالإعتماد من المنظمات الفلسطينية غير الحكومية على التمويل من  الجهات المانحة الدولية، حيث يهمش دور المنظمات الفلسطينية غير الحكومية بالخصوص.
qتعزيز الشراكات مع المؤسسات المحلية، بما في ذلك السلطة الفلسطينية لتعزيز استدامة  خدمات شبكة المنظمات الأهلية الفلسطينية .
qعدم استقرار البيئة السياسية في فلسطين قد أدى الى التأخير في استثمارات القطاع الخاص في قطاع المياه.

 

جميع الحقوق محفوظة © سلطة المياه الفلسطينية 2019